الخميس , مايو 24 2018
الرئيسية / الرئيسية / بالفيديو والصور| مسجد «الفتح» بالزقازيق يتحول لقاعة أفراح .. وأهالى لشيوخ الأوقاف: «اللى ناقص كنتوا تيجوا تصقفولهم»
الأفراح داخل مسجد الفتح
الأفراح داخل مسجد الفتح

بالفيديو والصور| مسجد «الفتح» بالزقازيق يتحول لقاعة أفراح .. وأهالى لشيوخ الأوقاف: «اللى ناقص كنتوا تيجوا تصقفولهم»

كتبت – هبه الشامى –  شيماء السرجانى 

فى ظاهرة متكررة، أمام بعض المساجد فى محافظة الشرقية، نتيجة انتهاك حرمتها وتحولها إلى دار مناسبات وقاعات أفراح، وتُقام فيها الحفلات الموسيقية والغنائية، بعد انتهاء عقد القران، على مرأى ومسمع من الجميع، ودون أدنى تدخل يُذكر من جانب مسؤولى مديرية أوقاف الشرقية، الذين اكتفوا بدور المتفرج لتلك المهازل، على حد وصف بعض أهالى مدينة الزقازيق، ممن زادوا الشعر بيتًا لمسئولى الأوقاف : «اللى ناقص كنتوا تيجوا تصقفولهم» .

حيث رصدت عدسة «الشرقية الآن» قيام مجموعة من عازفين المزمار والطبل البلدى، بالاحتفال بمسجد الفتح بمدينة الزقازيق فى الشرقية، بعقد قران لعروسين، وتحول المسجد لقاعة أفراح ينقصها فقط «راقصة» لاستكمال صورة الفرح الشعبى، وفقًا لتعليق أحد الأهالى .

«صباح الفل يا شيخ الأوقاف» .. بتلك الكلمات استنكر «عبد المجيد فتحى» – عامل، موقف مديرية الأوقاف بالشرقية، من تلك الممارسات الشبه يومية بالمسجد، وعدم التدخل للتصدى لتصرفات البعض ممن لايدركون «الحرمانية» من «التطبيل والغنا» بالمسجد، مضيفًا : إن لم تستطيعوا أن تدخلوا للتصدى لذلك اتركوا مناصبكم، وإن كان بعلمكم لكنكم ترفضون التدخل من أجل الأهالى «ده عذر أقبح من ذنب» .

وقال «محمود سلامة» – أحد الأهالى، إن مسجد الفتح سابقًا دار المناسبات حاليًا، يُجاور مستشفى المبرة، والتى تُمارس إلى جانبهم حفلات صاخبة بعد انعقاد القران، ما يُطيح بقوانين الدولة فى عدم الإزعاج أمام المستشفيات، وإن كان قانون المرور يعاقب السائقين على استخدام أجهزة التنبيه فى غير غرض الشأن المُخصص لها، ومنع التعامل بها فى بعض المناطق، فلما لا تعاقب مرتكبى مثل تلك الأفعال إلى جانب المستشفيات، وأين دور وكيل وزارة الأوقاف بالشرقية .

وخاطب صلاح عبد الله – أحد الأهالى، مستشار وزارة الأوقاف الشيخ «صبرى عبادة»، بشأن حضوره أحد الأفراح بمركز الحسينية، قائلًا : «كان أولى ليك تتصدى لأفراح مسجد الفتح يا مولانا» .

وانتقد العديد من الأهالى موقف وكيل وزارة الأوقاف بمحافظة الشرقية، وأعربوا عن استيائهم من موقفهم الخاضع أمام تلك الممارسات، التى تتناقض مع تصريحات الشيوخ فى القنوات الفضائية عن الموسيقى، مُصرحين : «هى المزيكا مش حرام يا مولانا؟!» .

وطالب بعض الأهالى بتدخل وزير الأوقاف الدكتور «محمد مختار جمعه»، لمحاسبة المقصرين من مسئولى المديرية بالشرقية، والذين لا يدركون قيمة مناصبهم، ولم يستطع أحد منهم التصدى لظاهر تحول مسجد الفتح و غير من المساجد لقاعات أفراح .

جدير بالذكر، أن مسجد الفتح يعتبر من أهم معالم مدينة الزقازيق الإسلامية، لكونه تحفة معمارية، حيث تم بناؤه على الطراز الإسلامى، وأهالى المدينة يعرفون المسجد باسم آخر وهو مسجد العندليب عبد الحليم حافظ وأنه من قام ببنائه .

2123

2125

 

شاهد أيضاً

زجاجة البيبسي

صحفي يقاضي شركة «بيبسي» لعثوره على «برص» داخل زجاجة

عاقبت محكمة جنح بندر الزقازيق في القضية رقم 2945 جنح لسنة 2016، “عدلي نجيب عبده” ...

26637546_10155979232814513_596955850_n

الفلاحين تطالب الحكومة بإعلان سعر توريد القمح عقب اجتماع مجلس الوزراء

طالبت النقابة العامة للفلاحين الزراعيين برئاسة النقيب العام الحاج عماد أبوحسين حكومة المهندس شريف إسماعيل ...

محافظ الشرقية

هل يرحل اللواء خالد سعيد فى حركة المحافظين الجديدة؟

منذ قدوم اللواء خالد سعيد إلى ديوان محافظة الشرقية، والبعض يُطالب بإقالته، تارةً لقلة تفاعله ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *