الأحد , سبتمبر 24 2017
الرئيسية / مقالات / محمد رضا يكتب: «أسس ذاتك وطور حياتك»
محمد رضا
محمد رضا

محمد رضا يكتب: «أسس ذاتك وطور حياتك»

عزيزي القارئ – بعد أن لمست آثارًا عديدة على حياتي بفضل الله ثم بطريقة تنظيم وبناء الأهداف.

هذه دعوة لبناء النفس والنهوض بالهمم والارتقاء بالذات , لنكون نواةً فعالة في المجتمع, مؤثرين في من حولنا, نحمل هم أمتنا و نسعى لاسترجاع حضارتنا.

هذه الأحلام الكبيرة لا يمكن أن تتحقق إلا إذا انصَلُح المجتمع واستقام , ولن يصلح هذا المجتمع إلا بصلاح أفراده .إذا لنبدأ بأنفسنا ونبني من ذواتنا صرحاً عريقا .

كثيرٌ منا يطمح أن تكون هِمتهُ تناطح السحاب , ويحلم ويتمنى أن يكون ك فلان , أو يصنع الشئ الفلاني أو يتعلم اللغة الفلانيه … لكن يتفاجئ بعد مدة أنه لم يصل إلى هدفه ومُبتغاه والوقت قد ادركه!

 سوف أقوم بسرد خطة عملية متوازنه إن اتبعتها اضمن لك فيها  أن تنهض بنفسك وستجد آثارها خلال الشهر الأول من تطبيقها بإذن الله.

وذلك بوضع أهداف قصيرة المدى تخطط فيها لمدة شهر مثلاً, هذه الأهداف يجب أن تكون:

واقعية, طموحة, قابلة للقياس, ومحددة بزمن .

فمثلاً من “الخطأ ” أن تضع هدفاً هو ” القراءة أكبر قدر ممكن خلال هذا الشهر” !

يجب ان تحدد ما الذي تريد قراءته وكم صفحة أو كم كتاب تريد ان تقرأ لكي تستطيع ان تقيس إنجازاتك نهاية الشهر .

هذه الأهداف يجب أن تتفرع عن خمسة أدوار رئيسية يجب ان تنجح بها كلها كي يكون نجاحك متوازنا.

اولا: “دورك فى علاقتك مع الله عزوجل” :ـ

وهو أول دور يجب الاعتناء به  لأنك كمسلم تحتاج الى تقوية الصلة بينك وبين خالقك الذي تستمد منه قوتك وترتاحُ به نفسك ,وقبل كل هذا تعمل لآخرتك.

ثانيا : “دورك في علاقتك مع أسرتك ” :ـ

وهي العلاقة مع زوجتك, أبنائك, والديك, وأهلك .

كم منا من تشغله معتركات الحياة عن أبنائه وأرحامه؟ كم نسبة من يتواصل مع إخوانه ووالديه؟ يجب أن يكون لك وقتاً تقضيه مع أبنائك لأنهم بناة الغد , وان صلاح ذريتك واستقرار بيتك يندرج تحت مسؤوليتك.

ثالثا : “دورك في علاقتك في عملك” :ـ

والتي ستحتاج بلا شك للنهوض في علاقاتك في عملك مكسب رزقك , وللأسف الكثير من ينظر الى عمله على أنه مكان لجمع المال فقط ! , اليابانيين يعملون في اليوم تسعة ساعات , ثمانية من أجل رزقهم و ساعة واحدة يقولون أنها من اجل اليابان ! حيث قال الرسول صلى

الله عليه وسلم ف الحديث الشريف “ان الله يحب اذا عمل احدكم عملا ان يتقنه ” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم

رابعا واخيرا : “دورك في علاقتك مع مجتمعك” :ـ

يجب ان يكون لك دورٌ في هذا المجتمع لتساهم في بناءه ورُقيه وكن إيجابياً, وانشر الخير في مجتمعك,وانصح غيرك و ساهم في إيصال معلومة عبر الانترنت, ابتسم لمن حولك في عملك , شارك في اعمال تطوعية كي تشعر بذاتك .

وفي نهاية الشهر قيّم نفسك وكافئها إن نجحتَ في أدوارك, ولو رسبت قرر أن تنجح في الشهر الذي يليه,استمر في كتابة خططك المستقبلية لكل شهر, وضع أهداف تبني على الأهداف السابقة بشكل أكبر وأكثر طموحاً.

شاهد أيضاً

17

“احمد شعلان ” يكتب عن عضوية مجلس ادارة نادى الشرقية

بعد دراسة متأنية  وبعد بحث عميق موضوعى لاحوال نادى الشرقية من سلبيات وايجابيات ,وبعد المتابعة ...

محمد فتحى

«محمد فتحى» يكتب .. مصر السلام

أكتب مقالي هذا واعلم تمامًا أن جمهوري ومتابعيني لم يتعودوا مني علي ذلك أنا لم ...

محمد فتحى

محمد فتحى يكتب: «الأحزاب والجمعيات والتكريمات الوهمية»

لا شك أن كل إنسان منا وجد على ظهر الدنيا، وعلم أنه مفارقها في يوم ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *